بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

العمال المفصولون يعتصمون في مكتب «أبو عيطة»

قرر العشرات من العمال المفصولين الدخول في اعتصام داخل مكتب كمال أبو عيطة، وزير القوى العاملة، بعد اعتداء أفراد أمن اتحاد العمال عليهم عندما ذهبوا إلى الاتحاد على خلفية وعد من الوزير بصرف مبلغ 500 جنيهاً لكل منهم من صندوق الطوارئ لحين عودتهم إلى أعمالهم.

كان العشرات من العمال المفصولين، من شركات كابو وأسمنت الإسكندرية وبتروجيت وكادبوري وغزل شبين، قد نظموا وقفة احتجاجية يوم الأحد الماضي 29 سبتمبر أمام وزارة القوى العاملة من أجل عودتهم إلى العمل. وقد توصلوا إلى اتفاق مع الوزير على صرف مبلغ 500 جنيهاً لكل منهم لحين عودتهم إلى العمل.