بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

علقة ساخنة من أبطال «الكتان» المضربين لعناصر الإدارة

منع عمال شركة طنطا للكتان المضربين منذ 33 يوما  موظفي الإدارة اليوم الخميس من الحصول  على بعض المستندات التي تخص المستثمر السعودي عبد الآلة الكحكي، واعتدوا عليهم بالضرب . تم تحرير محاضر متبادلة بين الطرفين في قسم الشرطة.

وقال قيادي بالشركة إن العمال يعتزمون جمع توقيعات على عريضة تطالب بعودة الشركة مرة أخرى إلى قطاع الأعمال العام، مشيرا في القوت ذاته إلى أهمية مواصلة الدعم الإعلامي والقانوني والسياسي للعمال المضربين.

وطالب كافة اللجان العمالية بإرسال وفود التضامن إلى الشركة والتي تلعب دورا مهما  في رفع الروح المعنوية لدى العمال، وتثبيتهم على الاستمرار خاصة إن المستثمر يراهن على ان العمال سيحبطون بعد فترة وسيقبلون بكل شروطه.

من جهتها أصدرت كافة النقابات العامة الرسمية بيانات تضامن مع إضراب طنطا للكتان من بينها نقابة العاملين بالبريد التي جمدت النشاط النقابي لأحمد علام النقابي بكفر الشيخ بالبريد لدفاعه عن حقوق عماله، ونقابة البنوك التي تضطهد عناصر التنظيم النقابي المستقل بالضرائب العقارية!!

في حين خرج حسين مجاور رئيس اتحاد عمال مصر عن صمته ليعقد مؤتمرا صحفيا يوم الأثنين الماضي ليؤكد فيه تضامنه مع عمال الكتان!!

وتساءل عامل بطنطا للكتان لماذا لا يدعو مجاور إذا كان جادا في دعمه للعمال إلى إضراب في كل  قطاع النسيج مثلا لكي يجبر الحكومة على حل مشاكل العمال؟