بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

الشلل يصيب السكك الحديدية ..وعمال الصلب يواصلون الاعتصام

بينما يواصل عمال الحديد والصلب اعتصامهم للمطالبة برفع الرواتب وإقالة المستشارين ورجال حسين مجاور عرقل سائقو السكة الحديد للمرة الثانية حركة القطارات المنطلقة إلى الوجهين القبلي والبحري من محطة رمسيس للمطالبة بزيادة الحوافز . مئات السائقين وقفوا أمام القطارات لكي يمنعوها من التحرك احتجاجا على مماطلة رئيس الهيئة وعدم استجابته لمطالبهم .

.وقال السائقون إنهم توجهوا صباح الاثنين، إلى المهندس هانى حجاب رئيس هيئة السكك الحديدية، مطالبين بصرف حافز بدل مخاطر، إلا أنه أكد لهم أن موارد الهيئة لا تسمح بذلك، وأنه سيكتفى بزيادة قيمة التعويضات التى تصرف فى حالات الوفاة للعاملين إلى 10 آلاف بدلا من 5 آلاف. وأضاف العاملون أنهم رفضوا عرض رئيس الهيئة، مشيرين إلى أنهم سبق واعتصموا على القضبان السبت الماضى، بسبب نفس المطلب وفضوا اعتصامهم على وعد بحل مشكلتهم اليوم إلا أن ذلك لم يحدث.