بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

التحقيق مع اثنين من قيادات النقابة المستقلة للضيافة بنيابة النزهة

أخلت نيابة النزهة مساء أمس سبيل عضوين بالنقابة المستقلة للعاملين بالضيافة في المطار بعد أن تم التحقيق معهما بتهمة تعطيل مرفق عام وعدم إخطار الجهات المسئولة بموعد الإضراب، وقرر وكيل النيابة إخلاء سبيل النقابيين بضمان محل الإقامة. وقال قيادي بالنقابة المستقلة: “التحقيقات في النيابة كانت محاولة لإرهابنا.. وتضمنت نقاشا حول أزمة الاقتصاد المصري، والظروف التي تمر بها البلاد”، ولكن النقابيين أصروا على أن إدارة المطار هي المسئولة الرئيسية عما وقع من خسائر نتيجة لتجاهلها لمطالب العاملين منذ فترة طويلة جدا.

كان العاملون بالضيافة بالمطار قد أضربوا عن العمل للمطالبة بتحسين أوضاعهم المعيشية وتعيين موظفين جدد نظرا لأن عدد العاملين لا يفي باحتياحات العمل المتزايدة، مما أدى إلى شل حركة المطار وإجبار السلطات على الاستجابة إلى معظم مطالبهم.

يذكر أن هناك حملة منظمة في كل القطاعات (عام – خاص – دولة) تستهدف إرهاب النقابات المستقلة وفصل قياداتها وتشويهها، في محاولة لوقف موجة الإضرابات العمالية التي تصاعدت بدرجة كبيرة جدا خلال شهر سبتمبرللمطالبة بتحسين الأوضاع المعيشية.