بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

محامي أهالي طوسون ينقل اعتصامه أمام مجلس الشعب

نقل محامي أهالي طوسون المعتصمون امام وزارة الزراعة اعتصامه وحده إلى رصيف مجلس الشعب، وقد ربط حول رقبته جبلاً متصل بخيمة اعتصامه حتى يمنع الأمن من طرده خاصة أنه تعرض لمضايقات أمنية كثيرة.

ويقول محمد رمضان المحامي: “منذ بدأنا الاعتصام فى 7 أبريل أمام وزارة الزراعة ونحن نعاني من مضايقات أمنية شديدة و تعتيم اعلامي علينا، خاصة أن ما حدث لأهالي طوسون يعتبر انتهاك لكل المواثيق الدولية الخاصة بحقوق الانسان، وعلى الرغم من أننا نحمل أحكام قضائية نهائية الا أنه لم يتم حل مشكلتنا إلى الان وتتعنت وزارة الزراعة فى تنفيذ أحكام قضائية واجبة النفاذ، وتماطل في مفاوضاتها مع الأهالي وتحاول أن تفرقهم وتقسمهم, لذا فقد قررت أن ابدأ اعتصامي أمام مجلس الشعب حتى يعلم الجميع أننا لن نتنازل عن حقوقنا وأن الأهالي سيظلوا يصعدون فى احتجاجاتهم الى أن يأخذةا كامل حقوقهم وأننا لا نخاف شئ لأن الحق معنا، واذا ما حاول المن طردي من الاعتصام فسوف يقتلونني لأني لن أتحرك سوى بحل مرضي للأهالي والحبل الذي حول رقبتي ليس فقط لمنع الأمن من فض اعتصامي ولكنه رمز أيضاً لحالة الخناق التي يفرضها النظام على أصحاب الحقوق و الغلابة الذين لا يطلبون الملايين ولكنهم يطلبون حقوقهم فقط, يطلبون ما يجعلهم قادرون على الاستمرار فى تلك الحياة المؤلمة”.