بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

عمال وفلاحين

عمال «الأوروبية» يتضامنون معهم بالتوقف عن العمل لساعتين

عمال «فاركو» يهتفون أمام مكتب محافظ الإسكندرية: “عايزين تقفلوها.. احنا نشغلوها”

واصل المئات من عمال شركتي فاركو وفاركو بي صباح أمس، الأربعاء 13 نوفمبر، وقفاتهم الاحتجاجية أمام مكتب محافظ الإسكندرية المؤقت في شارع فؤاد بالإسكندرية للتأكيد على مطالبهم، التي تعنت مجلس الإدارة في تنفيذها.

ردد العمال العديد من الهتافات منها “يا عمال فاركو اتحدوا، ضد الظلم اللي بيدبحكوا”، و”عشان يكبر راس المال، نازلين دبح في العمال”، و”ياللي بتسأل احنا مين، احنا الناس الشقياني، وهما بياخدوا ملايين”، و”عايزين تقفلوها اقفلوها، احنا هنشغلوها”.

وأعلن العمال لـ”الاشتراكي” عن قرارهم بنقل وقفاتهم من أمام مبنى مديرية القوى العاملة إلى مقر المحافظ المؤقت بعد رفض الإدارة تنفيذ مطالبهم وتهديد العمال بتحويل العشرات من المصانع المختلفة للتحقيق بتهمة التحريض علي الإضراب وتعطيل العمل، إضافة إلى فشل أكثر من جلسة تفاوض في مديرية القوى العاملة بسبب تعنت الإدارة.

وفي سياق متصل شهدت الشركة الأوروبية للأدوية، التابعة أيضا لرجل الأعمال حسن عباس حلمي، تضامن مع عمال شركتي فاركو وفاركو بي بالإضراب عن العمل لمدة ساعتين صباح الأمس.

تتمثل مطالب العمال في صرف العلاوة الدورية بنسبه 17%، وصرف الأرباح السنوية بواقع 12 شهر من الراتب الأساسي، وصرف مستحقات العمال من بدل مخاطر وطبيعة عمل طبقا لقانون العمل وللاتفاقات التي تمت بين الإدارة والعمال.

يُذكر أن عمال شركات فاركو وفاركو بي وسيف فارما، التابعة لرجل الأعمال حسن عباس حلمي، قد بدأوا بالإضراب الجزئي عن العمل، الأربعاء قبل الماضي 30 أكتوبر، احتجاجا على تخفيض العلاوة الدورية والأرباح عما تم الاتفاق عليه بين الإدارة والعمال عام 2011، ثم فوجئوا بمجلس الإدارة يقوم بإغلاق شركة فاركو في العامرية بداعي الصيانة بدءا من يوم السبت، 2 نوفمبر، وحتى يومنا هذا.

كما أكد العمال إصرارهم على تنفيذ المطالب باستمرار تظاهرهم أمام مقر المحافظ المؤقت العاشرة صباح اليوم الخميس، وذلك أثناء تفاوض ممثلي العمال مع محافظ الإسكندرية إضافة إلى الدعوة إلى اجتماع جمعية عمومية لنقابتي الشركتين.