بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

عمال الكتان: يا مبارك مصر بتاعتي.. أنت رئيسها ولا الكعكي

بدأ اليوم عمال طنطا للكتان اعتصاما مفتوحا أمام مجلس الوزراء بعد أن تجاهل المسئولون لإضرابهم المستمر منذ شهر بمقر الشركة بطنطا . يطالب العمال بإعادة الشركة لقطاع الأعمال، وصرف مستحقاتهم المالية، وعودة المصولين. هتف العمال  :بالروح والدم.. رزق عيالنا أهم .

وتقدم ممثلون عن العمال المعتصمين التي تقدر أعدادهم بأربعمائة عامل بمذكرة إلى رئاسة مجلس الوزراء صباح اليوم للمطالبة بسرعة الاستجابة إلى مطالب العمال المضربين عن العمل منذ 35 يوما.

وقال أحد العمال المعتصمين :جئنا هذه المرة للوصول إلى حل نهائي فإما الاستجابة لكافة حقوقنا أو خروجنا بالكامل على المعاش المبكر .ويضيف :الشركة شيدناها بعرقنا.. وحافظنا عليها.. ولكن يبدو أن الحكومة لا تريد صناعة الكتان، ولا تستطيع مواجهة المستثمر السعودي .

وقال عامل آخر اضربنا عن العمل العام الماضي لمدة ستة شهور والمحصلة كانت صفر، بعد أن خاننا التنظيم الرسمي ووزيرة القوى العاملة، ولذا فليس أمامنا حل آخر سوى المبيت في الشارع في عز البرد لكي نضمن مستقبل أولادنا .

ورفض العمال العرض الذي تقدم به عضو مجلس الشعب عن الحزب الوطني عن دائرة طنطا بإخراج ما يقرب من 150 عاملا إلى المعاش المبكر مشددا على أن العمال لن يقبلوا بأي تسوية جزئية فإما الاستجابة لمطالبهم أو خروجهم جميعا إلى المعاش المبكر .

ويعتزم عدد من أعضاء مجلس الشعب التقدم غدا بطلب إحاطة عاجل الى وزير الاستثمار ووزيرة القوى العاملة. ويهيب مركز الدراسات الاشتراكية بكل المهتمين بالحركة العمالية بإظهار التضامن مع العمال المعتصمين.