بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

عمال المطروقات يديرون شركتهم ذاتيا وغليان في الكوك والحديد والصلب

يواصل عمال شركة المطروقات -900 عاملا -والمعتصمين منذ يوم الثلاثاء الماضي إدارة شركتهم ذاتيا بعد أن قررت إدارة الشركة إغلاقها لفض اعتصام العمال.. ويطالب العمال بصرف فروق مربوط الدرجات..وتغيير قيادات الشركة .. وهي المعركة التي ينتظر نتيجتها كلا من عمال شركتي الكوك والحديد والصلب ومعهم 72 شركة تابعة للشركة القابضة المعدنية لكي يتحركوا للمطالبة بصرف فروق مربوط الدرجة . ويقول طارق صابر نائب رئيس اللجنة النقابية نطالب بصرف فروقات مربوط الدرجة منذ عام 1995 أسوة بعمال شركة الكوك، حيث كان العمال قد اكتشفوا أن هناك خطأ فى حساب بعض بدلات العمال منذ عام 1994 لم يتم صرفها، واستطاع عمال شركة الكوك الحصول على قرار بصرف هذه الفروقات، حيث قامت الشركة بصرف 132 جنيها للمستوى الأول، 89 جنيها للمستوى الثانى و 65 جنيها للمستوى الثالث زيادة على الراتب الأساسي .

كما طالب العمال بتغيير بعض قيادات الشركة وصرف الحوافز المالية المتأخرة.هذا وقد قام رئيس مجلس الإدارة بإصدار قرار بغلق الشركة وهو ما أثار حفيظة العمال الذى صمموا على تشغيل الشركة بكامل طاقتها …

كما طالب العمال في المذكرة التي تقدموا بها إلى الحاكم العسكري بضرورة الاستعانة بمكتب استشاري لتطوير الشركة وضم مدة خدمة الجيش ..وتعيين العمالة اليومية والمؤقتة ..

ومن جهته طالب الحاكم العسكري من العمال تعليق اعتصامهم حتى يوم الأربعاء المقبل، على أن يتم احتساب هذه الفترة أجازة مدفوعة الأجر..مع تعهده الاستجابة لمطالب العمال وهو ما يتدارسه العمال حاليا .

كما يسود التوتر والترقب شركه الكوك حيث تم إصدار قرار بفصل الزيادة عن الاساسى ووضعها فى شريط المرتب بمفردها تمهيدا لرفعها … كما يترقب الموقف عمال شركه الحديد والصلب حيث يطالبون بتطبيق الزيادة فى الاساسى وينتظرون رد اللجنة النقابية ومجلس الاداره حسب المهلة التى أعطوها لهم …. أما الشركة القومية للاسمنت فقد فض الاعتصام بعد إصدار الاداره لمنشور يتضمن استمرار الصرف كما هو عليه بالزيادة فى الاساسى لحين صدور تعليمات أخرى ..

ومن جهة أخرى تظاهر أمس المئات من العاملين بشركه السويس للصلب اعتراضاً على قيام إدارة الشركة بطرد عدد من زملائهم بملابس العمل, واحتجاجاً على أسلوب تعامل مدير المصنع لبنانى الجنسية مع العمال المصريين.

وقال العمال إن مدير الشركة قام بمنع الوجبة الغذائية الخاصة بعمال الشركة فجأة وبدون مقدمات وعندما سأل بعض العمال عن السبب, شتمهم وطرد عدد من العمال بملابس العمل.

وأضافوا أن العمال حرروا محضراً في قسم شرطة عتاقة ضد مدير الشركة برقم 37 أحوال عتاقة, لكنهم فوجئوا فور عودتهم للشركة بقيام الإدارة بمنعهم من دخول المصنع وفصل أحدهم .