بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

عمال “الوطنية للصلب” في بورسعيد يعلنون الإضراب والاعتصام داخل الشركة

دخل ما يقرب من 450 عامل بالشركة الوطنية للصلب ببورسعيد مساء أمس الثلاثاء فى إضراب عن العمل، وأعلنوا اعتصامهم داخل الشركة احتجاجا على تجاهل مجلس الإدارة لمطالبهم التي تمثلت في:
 
1- صرف قيمة الأرباح بما يتناسب مع إنتاجية عام 2012، وبما لا يقل عن 15 شهراً من الراتب الأساسي.
2- إحضار لجنة من السلامة والصحة المهنية لتحديد قيمة بدل المخاطر الذي يتناسب مع طبيعة العمل في مصانع الحديد والصلب.
3- التعاقد مع شركة للرعاية الطبية والعلاج في مستشفيات مناسبة لمخاطر العمل.
4- صرف العلاوة الاجتماعية المقررة من شهر يوليو 2012 بمعدل 15% من الراتب الأساسي.
5- تعديل الرواتب بما يتناسب مع رواتب العاملين بمصانع الحديد والصلب على مستوى الجمهورية.
6- العمل بنظام 4 ورديات، أو تحديد يوم راحة للوردية الليلية بجانب الراحة الأسبوعية، مع صرف بدل للسهر.
 
وأبدى العمال المضربون استيائهم من استهتار مجلس الإدارة المستمر بمطالبهم بالرغم من دخولهم فى عدة إضرابات فى السنوات الأخيرة،  كما أبدوا استيائهم كذلك من إصرار الشركة على تعيينهم بعقود لمدة سنة واحدة فقط تجدد كل عام. وأكد العمال استمرارهم في الإضراب عن العمل والاعتصام داخل أسوار المصنع حتى تستجيب الإدارة لمطالبهم.