بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

عمال وفلاحين

إضراب ١١ فبراير

مواقع عمالية مرشحة للتحرك اليوم

يشارك العمال اليوم جميع القوى الوطنية التي دعت الى الاضراب تضامنا مع الثورة ومطالبها التى اكدوا انها لم تتحقق الى لان رغم مرور عام كامل على رحيل المخلوع الا ان المحاكمات لم تسفر عن شئ ومطالب الثورة التي يأتي على رأسها الحرية والعدالة الاجتماعية لم تتحقق، ايضا فضلا عن مطالب العمال والتي نادوا بتحقيقها منذ قيام الثورة والتي يأتي على رأسها تفعيل الحد الادنى للاجور حيث يتناسب وظروف المعيشة وتحديد الاقصى اعمالا لمبدأ العدالة الاجتماعية وتثبيت المؤقتين وعودة الشركات التي تم خصخصتها فى زمن المخلوع مبارك.

ومن المحتمل بحسب تصريحات وبيانات عدد كبير من المواقع العمالية ان تكون المشاركة عن طريق الاضراب العام او الجزئي او الاعتصام او الوقفات الاحتجاجية واخيرا بلبس شارات سوداء اثناء العمل.

ومن المقرر ان يشارك اتحاد عمال السادات والعاشر والاتحاد المحلى المستقل ببور سعيد والاتحاد المصرى المستقل لعمال مصر ومؤتمر العمال الذى يضم فى عضويته 247 نقابة وجبهة العمال”تحت التأسيس”  فضلا عن عمال غزل المحلة وعمال تليمصر المعتصمين منذ ما يقرب من 7 ايام وعمال بتروجيت المفصولين وعمال ابيسكو المؤقتين وعمال جاسكو ذي العقود الوهمية والبالغ عددهم 10 الاف عامل، وعمال مجمع ابو رواش الصناعى، وغيرها من المواقع العمالية.

وقالت فاطمة رمضان امين عام مساعد الاتحاد المصرى للنقابات المستقلة  اننا بصدد اضراب شعبى قد يبدأ ضعيفا وينمو مع الوقت ولكنه لن يكون اضرابا عاما بمعناه المعروف لان الاضراب العام يحتاج الى تنظيم ووجود اتحادات قوية لها قاعدة عمالية كبيرة كى تستطيع اعلان يوم ما الاضراب العام وتنصاع لها جميع القوى العمالية مؤكدة ان هناك قطاعات كبيرة ستشارك مشيرة الى ان ما سيحدث اليوم “بروفا” ستحدد مسار التصعيد فى الوقت المقبل معولة على دور الطلبة فى فاعليات اليوم وانها ستكون الاكبر والاقوى.

عادل بكرى رئيس الاتحاد المحلى المستقل ببور سعيد قال للتحرير ان المشاركة فى الاضراب ببور سعيد ستكون ضعيفة نسبيا ولن تتعدى نسبة 30% وذلك لان هناك شائعة انتشرت بأن هناك خطرا ينتظر مجرى القناه ببور سعيد فالاغلبية اعطت الاولوية لحماية القناة مؤكدا ان هناك عدد كبير سيقومون بعمل وقفة احتجاجية للمشاركة فى اليوم.

كمال الفيومى عن غزل المحلة قال ان جميع عمال الغزل قد اتفقوا على المشاركة وسيقومون بعمل تظاهرة حاشدة وستتضم عدد كبير من العمال للمطالبة بتحقيق مطالب الثورة واعمال مبدأ العدالة الاجتماعية وتحقيق جميع مطالب العمال فى مختلف المواقع.

طلال شكر نائب امين عام اتحاد المعاشات وعضو مؤتمر العمال اكد ان اغلب نقابات المؤتمر العام ستشارك فى فاعليات اليوم وانهم بصدد التحضير لمسيرة قوية تجوب ميدان التحرير تضامنا مع مطالب الثورة المصرية.

جدير بالذكر ان الاتحاد العام لنقابات عمال مصر قد اعلن عدم مشاركته فى فاعليات اليوم بكل اشكالها بل اطلق العنان لمناهضة هذه الدعوة ايمانا منه بعدم احقية العمال فى المشاركة السياسية وليس هذا بجديد فالاتحاد العام كان دائما ضد جميع وسائل المعارضة بدءا من 6 ابريل واحتجاجات المحلة وصولا لدعوى الاضراب مرورا بالثورة المصرية فى 25 يناير العام الماضي بل ان رئيسه السابق حسين مجاور لا زالت التحقيقات تجرى معه فى تهمة اشتراكه فى موقعة الجمل ومحاولة قتل المتظاهرين وما ذال على رئاسته اليوم احد اعضاء الحزب الوطني المنحل الدكتور احمد عبد الظاهر.