بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

موظفو الشهر العقاري يهددون بالاعتصام امام قصر العروبة

هدد موظفو الشهر العقاري المعتصمين بالمقر الرئيسي بشارع رمسيس بنقل اعتصامهم إلى قصر العروبة في حال فشل مفاوضات التي ستجرى مع مسئولي من رئاسية الجمهورية اليوم السبت مؤكدين علي مطالبهم التي نادت بها ثورة الخامس والعشرين من يناير فضلا عن المساواة  فى الحقوق الأدبية والمادية مع جميع موظفى وزارة العدل.

 من جانبه قال سمير عبد الباقي موظف بالشهر العقاري واحد المعتصمين أن المسئولين بمصلحة ووزارة العدل مصرون علي بالتقاعس عن صرف حقوقنا المادية رغم اننا نعاني من وطئه الضغوط اليومية من  للإهانات والتهديدات المباشرة  مؤكداً  ان الموظفين عرضوا  مشروع قانون لفصل مصلحة الشهر العقارى عن وزارة العدل الا انه بعد حل مجلس الشعب  حال حدوث ذلك مشيراً إلى ان الشهر العقارى  جهاز قائم بذاتة على حماية الملكية العقارية المصرية والمنقولة لذلك ينبغى حمايتة وحماية الموظفين الذين يعملون به.

 هذا و جاءت اهم مطالب العمال فى زيادة الحوافز الى ٦٥٠٪ أسوة بالخبراء دون قيد او شرط وتكتسب معدلات الأداء فينا زاد عن ٦٥٠٪ كما هو الخال فى مصلحة الخبراء مع زيادة الفترة المسائية بنسبة ٤٠٪ لجميع العاملين مع صرف اعاشة تعادل ٥٠٠ جنية أسوة بالخبراء.

إلى ذلك يواصل موظفو الشهر العقاري اضرابهم عن العمل للاسبوع الثاني علي التوالي  بعد ان انضم للاعتصام جميع الفروع المنتشرة علي مستوى الجمهورية.