بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

مظاهرات المحامين مستمرة في طنطا

يعتصم الآن 5 آلاف محامي في محكمة طنطا بعد إقتحامها إعتراضاً على تأجيل نظر الإستئناف في قضية “محاميي طنطا” إلى 4 يوليو مع إستمرار حبس المتهمين .
وقد حاصر منذ الصباح آلاف المحامين المحكمة وهتف المحامون: “ارفع راسك يا محامى أنت الحصن.. وأنت الحامى”، وكانت نقابة المحامين قد سيرت 5 أتوبيسات لنقل المحامين من القاهرة بجانب الإعلاميين.

وطالب حمدى خليفة نقيب المحامين بانتداب قاضى تحقيق عن طريق رئيس المحكمة، مطالبا بإعادة التحقيق بمعرفة المحكمة باعتبار أن النيابة كانت خصما ومجنيا عليها فى القضية. وطالب بإخلاء سبيل المحاميين طبقا للمادة 145 و146 من قانون الإجراءات على أن تتعهد النقابة بحضورهما عند طلبهما، مطالبا المحكمة بمراعاة الجو المشحون بتراكمات على مدار السنوات السابقة، مطالبا بتحقيق العدالة وتطبيق القانون، انتصارا لهيئة القضاء واستقلاله وحفاظا على كرامة المحامين وهيبة المحاماة.

وأثناء عقد الجلسة واستماع المحكمة لمرافعة حدثت مشاحنات واشتباكات بين المحامين وحرس المحكمة، بسبب المحاولات المستمرة للمحامين لدخول قاعة المحكمة بعد أن أغلق الأمن جميع منافذ الدخول إلى القاعة أو الطرق المؤدية إليها.

هذا وقد ..تجمع أكثر من 4000 محام أمام محكمة طنطا مع بدء جلسة الاستئناف المحكوم فيها بحبس 2 من المحامين 5 سنوات، وهتفوا مطالبين بالعدالة فى محاكمة المحاميين والإفراج عنهما، ورفعوا علم مصر ولافتات تحث على تطبيق القانون، وحضر أكثر من 20 من أعضاء مجلس النقابة العامة على رأسهم حمدى خليفة نقيب المحامين ومرتضى منصور ومنتصر الزيات وممثلى جبهة الدفاع عن استقلال النقابة.