بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

انتصار عمال أمونسيتو

نجح عمال شركة أمونسيتو للنسيج في تحقيق مطالبهم التي نظموا من أجلها اعتصامهم الطويل على رصيف مجلس الشورى الذى استمر لمدة ثلاثة أسابيع كاملة، حيث توصلوا إلى اتفاق مع وزارة القوى العاملة وبنك مصر، ويتضمن الاتفاق إنهاء علاقة العمل مقابل حصول كل عامل على مكافأة  مقدارها ثلاثة شهور عن كل سنة من الأجر الشامل، وقيام الوزارة بشراء سنوات خدمة لمن لم يستكمل المدد التأمينية المستحقة لصرف المعاش.

يذكر أن حكومة رجال الأعمال قد تجاهلت مطالب العمال لمدة عامين كاملين كانت الشركة فيها متوقفة تماما عن العمل.

وقال خالد طلعت رئيس اللجنة النقابية أغلبية العمال كانت تريد الحصول على مستحقاتهم لأنهم يعملون بالفعل فى أماكن أخرى نظرا لآن الشركة متوقفة تماما عن العمل منذ عامين كاملين .وأضاف علاقة العمال بالشركة انتهت، وبالتالي كان مطلب التشغيل الذي دافع عنه قلة من العمال، وأنا منهم، لم يكن يجد صدى لديهم.

واعتبر خالد أن العمال انتصروا على حكومة رجال الأعمال ، واجبروها على تسديد مستحقاتهم كاملة بعد أن كانوا يريدون منح العمال الفتات .ووجه عصام عبد الحميد نائب رئيس اللجنة النقابة الشكر لأعضاء مجلس الشعب الشرفاء ، ولوسائل الإعلام ، وكافة اللجان التي تضامنت مع الاعتصام. كان العمال قد هددوا  بأنه في حالة عدم التوصل إلى  حل خلال هذا الاجتماع فإنهم سينظمون  مسيرة حاشدة تخترق  شوارع القاهرة  صوب قصر العروبة وهم حالقي الرؤؤس. وشدد العمال في بيانهم الأخير على مطالبهم  في حال امتناع الحكومة  عن القيام بمسئوليتها في إجبار البنك  على التشغيل وهي:

  • احتساب العلاوات الاجتماعية التي لم يحصل عليها العمال عن فترة 1997– 2005، وتدرج المرتبات بعد احتسابها وصرف فرق العلاوات بأثر رجعي..
  • صرف تعويضات العمال بمعدل 5 شهور عن كل سنة خدمة عن المرتب الشامل بعد إضافة العلاوات المتأخرة.
  • صرف الأجور المتأخرة منذ يونيه 2009 وحتى الآن.
  • تسديد حصة التأمينات المتأخرة لدى الشركة.
  • شراء سنوات خدمة لمن لم يكمل المدة القانونية لاستحقاق المعاش حتى يتم صرف المعاش لهم مع تحمل صندوق الطوارئ هذه السنين حسب اللوائح والقوانين.
  • تعويض شهر عن كل سنة لكل من ليس له معاش أو شراء مدة تأمينية ليحصل على معاش لكل من هو (أقل من 38 سنة وخدمة أقل من 19 سنة).