بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

اعتصام مفتوح لعمال بانتاجاس فرع كفر الدوار

دخل 150 عامل وفني وإداري وعمال يومية بشركة ناتجاس فرع كفر الدوار في اعتصام مفتوح منذ الأربعاء الماضي، 20 مارس، للمطالبة بالتثبيت ولمواجهة مخططات الشركة بإنهاء العمل معهم بحلول نهاية مارس الجاري. 
 
أكد العمال على استمرارهم في الاعتصام حتى تلبية الإدارة مطالبهم في الاجتماع المقررعقده الثلاثاء القادم، 26 مارس، مع مندوب الشركة القابضة الكويتية بكفر الدوار.
 
ورفع العمال مطالبهم أمام إدارة الشركة والتي تشمل:
1-  تبعيتهم القانونية والمالية لإدارة ناتاجاس.
2- تثبيت العمال والإداريين والفنيين وعمال اليومية.
3- إلزام القوى العاملة لشركة ناتاجاس بالتأمين الاجتماعي والصحي على العمال.
 
كان قد شهد يوم الأربعاء الماضي أول أيام الاعتصام حيث حاولت إدارة فرع ناتاجاس فض الاعتصام وإرهاب العمال عبر تحرير محضر ضد العمال المعتصمين واتهامهم بتكسير سيارات الطواريء والإدارة، وحضر رئيس المباحث بقسم كفر الدوار للتحقق من صدق الواقعة، ليجد العمال السلميين واقفين أمام الإدارة بعد أن أغلقوا بابها الرئيسي، وقاموا بإغلاق محطة تخفيض الضغط بدوران سيدي شحاتة.
 
ويعمل العمال بعقود مؤقتة سنوية لم تنتهى مدتها بعد، وتتراوح فترة خدمتهم، ما بين عام و5 أعوام  لدى شركة (شبكات)، والتى تعد فرعا وواجهة للشركة الأم ناتاجاس، بغية التهرب الضريبي.
 
ويقدر عدد العاملين بفروع ناتاجاس ب4 آلاف عامل وفني على مستوى فروع الشركة بالمحافظات. وتستهدف ناتاجاس تصفيتهم نهاية مارس، مما دفع أحد العمال لمحاولة إضرام النار في نفسه احتجاجا على قرار الفصل، لولا نجدة زملاؤه في آخر لحظة.
 
ويقوم 150 عامل وفني بأعمالهم في ظروف صعبة وذلك في غياب تنظيم نقابي يمثل العمال ودون تأمين اجتماعي أو صحي، حيث تتعاقد الشركة مع مركز طبي خاص للمعينين فقط . وإذا تعرض عامل مؤقت لإصابة عمل أو حادث تلزمه الشركة بعلاج نفسه على حسابه الخاص.
 
وعلى صعيد آخر قام مكتب العمل برفع دعوى باسم العاملين ضد إدارة ناتاجاس التى تتقاعس عن ضم العمال تحت مظلة التأمين الاجتماعي والصحي، بعد أن تقدم عشرات العمال بشكاوى ضد الشركة.
 
ويناشد العمال المعتصمون بكفر الدوار كل الإعلاميين ومنظمات حقوق الانسان المهتمة بحقوق العمال بدعمهم، وبشكل خاص يطالبون دعم وتضامن زملائهم المعينيين بناتاجاس حتى تلبية مطالبهم، فى ظل غياب تنظيم نقابى يمثلهم أمام الإدارة.