بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

اعتصام عمال شركة بترول خليج السويس – جابكو

يواصل عمال شركة بترول خليج السويس (جابكو) اعتصامهم أمام مقر هيئة البترول بالمعادي الجديدة، منذ 11 فبراير الجارى، وكان على رأس مطالبهم وضع حد أدنى للأجور وتثبيت العمالة المؤقتة.

تعرض عمال الشركة خلال 10 أيام من الاعتصام لـ 12 حالة إغماء وعدد من التهديدات والاستفزازات، حتى وصل الأمر في بعض الأحيان إلى الإرهاب، حيث مثلاً تعرض العامل حسن الدمراني، وهو أحد قادة الاعتصام وأوائل الداعين إليه، للقبض عليه وتلفيق محضر له في قسم البساتين بتهمة إزعاج السكان بميكرفونات يستخدمها المعتصمون للتعبير عن استياءهم من أداء الإدارة.

وقد صرح الشيخ طارق، أحد المعتصمين، أن الشركة تضم عدداً من أصحاب المصالح الذين ينتمون إلى النظام السابق على رأسهم نائب رئيس مجلس الإدارة عبد الخالق مجاور شقيق، والسيد حسين مجاور رئيس اتحاد عمال مصر السابق، ويذكر أن حسين مجاور من المتهمين فى موقعة الجمل الشهيرة.

وعلى صعيد آخر، تعرض العامل أيمن السيد طنطاوى،عامل فى الواحات أحد مواقع حقول الإنتاج للشركة، للتهديد بعمل محضر انقطاع عن العمل إذا واصل التضامن مع زملائه أمام مقر الهيئة، وقد أكد أحد العاملين المعتصمين أنهم مستمرين فى الاعتصام لحين تحقيق مطالبهم كافة.