بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

وفد عمالي يقابل “العمل الدولية” لبحث إنتهاكات الحكومة ورجال الأعمال

أكد يوسف القريوطي مدير المكتب الإقليمي لمنظمة العمل الدولية بالقاهرة في لقائه أمس مع عدد من القيادات العمالية بشركات مختلفة بمقر المنظمة بالزمالك أن لجنة الخبراء التابعة لمنظمة العمل الدولية التي تزور مصر حاليا هي التي ستحدد موقف منظمة العمل من نقابة الضرائب العقارية المستقلة، مشيرا إلى أن المنظمة تتعامل في الدول التي يوجد بها تنظيمات نقابية متعددة مع المنظمات الأكثر جماهيرية. ووعد القريوطي العمال، الذين تقدموا بمذكرة شرحوا فيها أشكال الاضطهاد التي تعرضوا لها في شركاتهم في ظل تواطؤ النقابات العامة والاتحاد العام للعمال ، بعرض مذكرتهم على وزيرة القوى العاملة ورئيس الاتحاد العام في القريب العاجل.


ضم وفد العمال للمنظمة الدولية كل من وائل حبيب (غزل المحلة)، ياسر عبد ربه (أطلس)، محمد حجاج (هيئة قناة السويس)، محمد عبده (الشمعدان)، عماد حليم (الحديد والصلب)، ناجي رشاد (المطاحن).


وقد حاول ضباط الأمن إعاقة دخول الوفد إلى المنظمة الدولية، بحجة معرفة سبب الزيارة، إلى إن إصرار العمال على الدخول أحبط مساعي جهاز الأمن. ومن جهة أخرى سلم يسرى بيومي عضو مجلس الشعب نسخة من المذكرة إلى لجنة الخبراء، لبحث الانتهاكات التي ترتكب في حق العمل في مصر»، وإعداد تقرير حول مدى التقدم الذي أحرزته الحكومة حول ملاحظات لجنة الخبراء الدوليين بالمنظمة، التي وضعت مصر بسببها ضمن قائمة الدول المخالفة لاتفاقيات المنظمة الدولية، ضمن ٢٤ دولة حول العالم،ومن أبرزها التشريعات العمالية، خصوصاً المتعلقة منها بحظر التعددية النقابية، وتدخل الحكومة في شؤون التنظيمات النقابية العمالية. كان من المقرر أن تتوجه القيادات العمالية إلى مجلس الشعب اليوم للقاء لجنة الخبراء ولكن حسين مجاور رئيس الاتحاد العام ألغى الزيارة لكي يفوت فرصة التقاء اللجنة بأعضاء المجلس من المعارضة