بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

عمال وفلاحين

دراسة حالة (2) شهر أكتوبر 2009..

وقفة احتجاجية لموظفي الشهر العقاري للمطالبة بهيئة قضائية مستقلة

قام وفد مكون من حوالي 200 من الموظفين القانونيين بالشهر العقاري اليوم بوقفة احتجاجية أمام مصلحة الشهر العقاري بجوار نقابة المحامين بشارع رمسيس من  العديد من المحافظات منها الأسكندرية ودمياط والمنوفية، وسوهاج وبني سويف، ويبلغ عدد العاملين بمصلحة الشهر العقاري علي مستوي الجمهورية حوالي 10 آلاف موظف، منهم 3 آلاف فني (قانوني) والباقي من الإداريين والكتبة.

وذلك احتجاجاً علي:

سوء المعاملة من الجمهور مع عدم وجود أمن دخل مكاتب الشهر العقاري كذلك احتجاجاً علي المنشور الذي لا يفرق بين العضو الفني والعضو الإداري (العضو الإداري من مدخلي البيانات، ومن يقومون بالحفظ).

ويتحدث أحد الموظفين المشاركين في الوقفة الاحتجاجية فيقول:” لأننا لا نملك رئاسة علي الكتبة فإنه عندما نطلب من أحدهم طلب مثل استخراج توكيل، أو إدخال بيانات، و حفظ ملفات، يرفضون، كما أننا نتحمل كل المسئولية فنحن القانونيون من نقوم بالتصديق علي كل التوقيعات علي العقود وجميع المعاملات، ونحن من نتحمل المسئولية كاملة في حين أن الكتبة لا يتحملون أي مسئولية، وفي النهاية نتقاضي نفس الراتب، فين بقه مقابل تحمل المسئولية”

ويكمل موظف أخر:” إحنا عاوزين حصانة قضائية، وعاوزين أمن مناسب في المكاتب لتفادي الأخطار، وعاوزين المزايا المالية اللي بتاخدها الهيئات القضائية التانية، الشهر العقاري مليان مرتشين، علشان كده لازم يملوا عينيهم بالفلوس علشان ما يرتشوش، ولازم العضو الفني يكون رئيس للعضو الكتابي، وكمان لازم يطلعوا لنا قانون الشهر العقاري اللي دخل المجلس أربع مرات ولم يوافقوا عليه، كمان إحنا عاوزين تبقي لنا هيئة قضائية مستقلة، زي النيابة الإدارية ”

وعن الوقفة الاحتجاجية تحدث أحد الموظفين:” إحنا جينا النهارده وفد ما جيناش كلنا علشان ما يعتبروناش مضربين عن العمل، وعلشان إحنا ما حبيناش نعطل العمل، بس لو ما حققوش مطالبنا لينا تصرف تاني، لأننا كلنا واقفين علي قلب راجل واحد”.

وقد قابل الموظفين رئيس قطاع الشهر العقاري، ووعدهم بالنظر في مطالبهم، وتم تحديد موعد لوفد منهم مكون من 6 موظفين لمقابلة مساعد وزير العدل يوم الأثنين 5-10-2009، في التاسعة صباحاً، وفض الموظفين وقفتهم بناء علي هذا الوعد.