بوابة الاشتراكي

إعلام من أجل الثورة

بيان الاشتراكيين الثوريين

عاشت ثورة الكرامة.. ويسقط الأسد

منذ ما يقرب من تسعه اشهر والشعب السوري يناضل من أجل التخلص من نظام من اقوي النظم الديكتاتورية، نظام لا يتورع في قصف بالدبابات والطائرات في حين انه لم يرفع سلاحه أمام الدولة الصهيونية التي تحتل الجولان منذ عام 1967 رغم أنه يصف نفسه أنه من معسكر المقاومة ومن سخريه الأقدار أن هناك بيننا من يدافع عن ذلك النظام الوحشي لنفس السبب.

تسعه أشهر كانت نتائجها أكثر من 5000 قتيل وآلاف المفقودين ومحاولات رخيصة من النظام المتصدع لانقاذ نفسه بخطط وهمية عن الإصلاح لقتل الثورة في مهدها وسط صمت تام من نظامنا الذي يعايرنا دوما بأنه حمى الثورة وأنه جزء منها رغم ما يفعله في شبابها من قتل وسجن وما يفعله في اهلها من قوانين مقيده وعد اتخاذ أي خطوات حقيقية في محاسبه فاسدين أو تحسين ظروف مواطنيها في استمرار لنهج مبارك ورجاله.

ومنذ أيام قرر أشقائنا في سوريا الاضراب العام ليمنعوا عن نظام الأسد المال الذي يقتلهم به.

ونعلن نحن في الاشتراكيين الثوريين دعمنا الكامل لنضال الشعب السوري ونقول لهم أننا ورائهم وأن نجاح ثورتهم يدعمنا في نضالنا لاستعادة ثورتنا المسروقة.

يعلن الشعب السوري إضرابه دون أن يجد من يولول علي عجله الإنتاج السورية.. يعلن الشعب السوري استكمال ثورته دون أن يبحث عن مقاعد وثيرة يثرثر عن ماهيه من هم في الميادين السورية..

وندعو نحن جميع القوي الثورية والساعية الي الحرية والعمال والموظفين والاطباء والمهندسين وكافه المهن للاعلان عن تضامنهم مع الشعب السوري فإن اقل رساله تضامن لها اثر كبير في نفوس المقاتلين من اجل العيش والحرية والعدالة الاجتماعية في سوريا

رفاقنا في سوريا.. نجاح ثورتكم هو استعادة لثورتنا

الاشتراكيون الثوريون